منتدى عشيرة المعايطة

اهلا وسهلا بك في منتديات ابناء عشيرة المعايطة
اذا كنت زائرا جديدا نحن نرحب بك وتسجيلك بمنتدانا يزيدنا فرحا
واهلا وسهلا ومرحبا بك

مرحباً بكم في منتديات ابناء عشيرة المعايطة - حكّام صبحا, المنتدى يجمع ابناء العشيرة من كل المناطق سواء من الاردن او من خارجها من المغتربين, نرحب بانضمامكم ومشاركتكم لنا


    المغالاة في المهور زادت من العنوسة ومن عزوف الشباب عن الزواج

    شاطر
    avatar
    إدارة المنتدى
    Admin

    عدد المساهمات : 125
    تاريخ التسجيل : 09/07/2010
    العمر : 35
    الموقع : ابو ظبي

    المغالاة في المهور زادت من العنوسة ومن عزوف الشباب عن الزواج

    مُساهمة  إدارة المنتدى في الإثنين يوليو 26, 2010 2:05 am


    فاتني القطار عبارة تردد على ألسنة الفتيات في اغلب البيوت الاردنية التي زاد فيها عدد البنات على عدد الشباب, إنها مشكلة كبيرة تنامت في الآونة الاخيرة.

    وباتت كل البيوت تشكو منها وتطالب في حلها على اعلى المستويات, فما هي اسبابها? ومن المسؤول عنها? وما آثارها على الجانبين? وما هو رأي الدين, وعلم الاجتماع, والشارع الاردني في عنوسة الفتيات وعزوف الشباب عن الزواج?!!!

    في احصائية اجريت عام 2007 بينت ان عدد العوانس في الاردن بلغ 97 الفا, فيما اعلنت وكالة المانية ان الاردن يأتي ضمن الدول التي تحتل المرتبة الثانية في معدلات العنوسة على مستوى العالم حيث بلغت نسبتها 5%, وكانت الاوضاع الاقتصادية افضل نوعا ما, وتبين الأرقام أن عدد عقود الزواج بلغ (65581) عقدا العام ,2009 في حين يقدر إجمالي عدد النساء الأردنيات غير المتزوجات, ممن تبلغ أعمارهن 18 عاما فأكثر, زهاء (451232) امرأة في العام ,2009 ويشكلن ما نسبته 29.1 % من إجمالي النساء في العمر المذكور, بينما يقدر عدد الرجال غير المتزوجين في الأعمار نفسها بنحو (609302) رجل, شكلوا ما نسبته 39 % من إجمالي الذكور في الفئة العمرية ذاتها..

    ومن الاسباب التي ادت لارتفاع نسبة العنوسة في الاردن وعزوف الشباب عن الزواج, الوضع الاقتصادي وعدم توفر فرص العمل, وتدني معدلات الرواتب, ناهيك عن الطلبات التي تثقل كاهل المتقدم للزواج من مهر غال وسكن خاص واثاث من اغلى الماركات وكمية الذهب المبالغ بها, وهذا كله مقدمة لتكاليف حفل الزفاف الذي لا يكون إلا بفندق من 5 نجوم وبفرقة تغني وترقص على اعصاب العريس وفرحة العروس التي ما ان تنتهي الحفلة حتى يبدأ العتاب والمشاكل وكثيرا ما تؤدي للطلاق.

    وللتأكيد على هذه الاسباب دخلنا سوق العمل الاردني وسألنا عددا ممن تجاوزن سن ,30 فقالت فاطمة ابنة 35 سنة: في البداية عملت لمساعدة والدي في تحمل بعض المسؤوليات عنه في تربية اخوتي, وكلما جاءني عريس يرفضه والدي واغلبهم دون علمي فلم اعد اكترث, الان كبروا اخواني وتزوجوا ونسيوني, وما زلت انا المعيلة الوحيدة لوالدي.

    اما هدى فقالت والحسرة تملأ عينيها: جاءني خاطب وسمعت والدي يخبره انني اعاني من مرض لا يسمح لي بالزواج وحين حاولت ان اخبر العريس العكس ضُربت واهنت وبعد تقدم والدي بالسن بدأ يندم على ما فعله بي بعد ان تزوج اخوتي واعيش الان خادمة لهم ولزوجاتهم.

    وفي احد البنوك كان لنا حديث مع شاب وسيم يبلغ من العمر 40 سنة سألناه هل انت متزوج? فقال (فال الله ولا فالك) واكمل: تزوجت قبل 6 سنوات من فتاة احببتها واحبتني وبدأنا نحلم بتكوين اسرة مضمونها الحب وفعلا بقينا في هذا الى ان جاءت (حماتي) وتدخلت بحياتنا واصبحت تزن على اذن زوجتي الى ان افترقنا وبعدها حرمت الزواج لانني خسرت كثيرا دون فائدة.

    وفي اعتقاد بعض الشباب انهم اذا تقدموا للكبيرة بالسن لا يطلب اهلها مهرا غاليا ولا طلبات تعجيزية حتى انه قد يدفع بعض الاهالي مهرا للشاب ليعينه على غلاء المعيشة مقابل السترة على ابنتهم وعدم وقوعها تحت رحمة أحد الاقارب.

    لكن لا بد من الاشارة الى ان هناك اسرا مستورة ترضى بالقليل من اجل زواج ابنتها وتختار الرجل لاخلاقه ودينه لا لامتلاء جيوبه, وتقبل بما قسمه الله له من المال وبحفلة تضم العائلتين فقط, وبقطعة ذهب وقد تكون ذهبا (روسيا) فقط لارضاء غرور بنت عاشت بالفقر وبالفقر, ومعا بالتفاهم يرضيان بقسوة الحياة ويعيشان بسعادة وحب يفتقده كثيرون.

    وفي هذا السياق قال الدكتور فائق حسن اخصائي علم نفس اجتماعي ان نسب العنوسة اصبحت تزداد بشكل سريع والسبب لا يعود على الفتاة او الشاب بمنأى عن الاسرة, لانها ما زالت ترتبط بالاب او الجد التقليدي الذي يحكم اولا على الفتاة بوجوب خدمتها للبيت ويرفض ان يزوج الفتاة الصغرى قبل الكبرى, وهذا يؤخر الزيجة ومن الممكن بقاء الفتيات دون زواج, وترتفع نسبة »العنوسة«, واضاف ان الوضع الاقتصادي السيئ والمشاكل الاجتماعية بين اختيارات الاب ورغبة الابناء يمكن ان يخلق ردة فعل عكسية للفتاة خصوصا من الزواج فتصبح بعد ذلك عانسا, اضافة الى المقاييس والمواصفات التي تضعها الفتاة لفارس الاحلام, ممكن ان تلعب دورا في تأخير سن الزواج, اضافة الى متطلبات الحياة الزوجية.

    وصدرت مؤخرا عن احدى الجمعيات الخيرية المعنية بقضايا الزواج الجماعي بان متوسط سن الزواج 26 سنة وتقل نسبة العنوسة 45% ومن الممكن ان تزداد.


    _________________
    سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 5:27 pm